الاهتمام بالمستحبات

يعتبر المداومة على أداء المستحبات أحد الطرق التي يمكن للإنسان من خلالها أن يصل إلى الإيمان القلبي،كما أنها من أفضل الوسائل في السير والسلوك إلى الله سبحانه والتقرب منه. ثم إننا إذ ندعو إلى الاهتمام بالمستحبات والمداومة عليها،لا نعني بذلك... إقرأ المزيد

رد الغيبة

من الكبائر التي ورد النص فيها الغيـبة،وقد عرّفت في كلمات الفقهاء بأنها: ذكر أخاك المؤمن بعيب يكرهه في غيـبته. والمراد من كونه غائباً،ليس خصوص عدم تواجده في المكان الذي لا يذكر فيه،بل يكفي أن لا يكون صاغياً لما يقال عنه،كما... إقرأ المزيد

الإنسان ومسؤوليته في مجتمعه

هناك طائفة من الآيات الشريفة تسند مسؤولية الأعمال السيئة إلى الأفراد جميعاً، مع أن الفاعل لفعل المعصية واحد أو اثنان، والمهم أنه ليس الجميع، وخير شاهد على ما نقول قضية عقر ناقة نبي الله صالح(ع)، حيث أن القائم بعملية العقر... إقرأ المزيد

الحث على حسن الجوار و الصلاة في المسجد و حضور الجنائز

الإنسان مدني بالطبع،ولهذا يحتاج إلى قانون ينظم علاقاته الاجتماعية وروابطه. ولما كان القرآن الكريم كتاب إصلاح وتغيير،لم يهمل هذا الجانب في نظرته المتكاملة لحياة الإنسان،بل أعطى الإسلام العلاقات الاجتماعية بعداً عبادياً،من خلال ربطه العلاقات الاجتماعية بمسألة الثواب والعقاب،والبعد والقرب من... ...

إقرأ المزيد

الإحسان وخدمة الناس

لا تنحصر العبادة والتقرب إلى الله سبحانه وتعالى في الإسلام في خصوص الممارسات العبادية التي يؤديها المكلف امتثالاً لأمر الله تعالى، من خلال الطقوس العبادية التي يمارسها من صلاة وصيام وحج وخمس وزكاة ودعاء وزيارة، كما أنها لا تنحصر بالمساجد... إقرأ المزيد

آداب زيارة المريض

الحديث الثاني:عن معاوية بن وهب قال:قلت لأبي عبد الله(ع):كيف ينبغي لنا أن نصنع فيما بيننا وبين قومنا،وفيما بيننا وبين خلطائنا من الناس؟ قال:فقال(ع):تؤدون الأمانة إليهم،وتقيمون الشهادة لهم وعليهم،وتعودون مرضاهم،وتشهدون جنائزهم. أقول:يتضمن هذا الحديث الشريف سؤالاً موجهاً للإمام الصادق(ع)يحوي ...

إقرأ المزيد

الورع

الحديث الثالث: عن حبيب الخثعمي قال:سمعت أبا عبد الله(ع)يقول:عليكم بالورع والاجتهاد واشهدوا الجنائز وعودوا المرضى واحضروا مع قومكم مساجدكم وأحبوا الناس ما تحبون لأنفسكم،أما يستحي الرجل منكم أن يعرف جاره حقه ولا يعرف حق جاره. أقول:تضمن الحديث الشريف توجيهاً تربوياً،يوضح... إقرأ المزيد

حقوق الأخوة

عن حبيب الخثعمي قال:سمعت أبا عبد الله(ع)يقول:عليكم بالورع والاجتهاد واشهدوا الجنائز وعودوا المرضى واحضروا مع قومكم مساجدكم وأحبوا الناس ما تحبون لأنفسكم،أما يستحي الرجل منكم أن يعرف جاره حقه ولا يعرف حق جاره. أقول:لا زال حديثنا مستمراً حول الحديث الثالث... إقرأ المزيد

منهج التعايش

الحديث الرابع: عن معاوية بن وهب قال:قلت له:كيف ينبغي لنا أن نصنع فيما بيننا وبين قومنا وبين خلطائنا من الناس ممن ليسوا على أمرنا؟… قال(ع)تنظرون إلى أئمتكم الذين تقتدون بهم فتصنعون ما يصنعون،فوالله إنهم ليعودون مرضاهم ويشهدون جنائزهم ويقيمون الشهادة... إقرأ المزيد

واقع الصداقة و الصديق عند أهل البيت عليهم السلام

عن محمد بن مسلم قال: قال أبو جعفر (ع) : من خالطت فإن استطعت أن تكون يدك العليا عليهم فافعل . أقول: سبق وذكرنا فيما تقدم أن الإنسان مدني بالطبع ، لا قدرة له على اعتزال الناس والانفراد عنهم ،... إقرأ المزيد

اختيار الصديق (1)

للصديق أثر بالغ في حياة صديقه وتكييفه فكرياً وأخلاقياً،لما هو المعروف من أن الإنسان مطبوع على سرعة التأثر والانفعال بالقرناء والأصدقاء. من أجل ذلك كان التجاوب قوياً بين الأصدقاء،وكانت صفاتهم سريعة الانتقال،تنشر مفاهيم الخير والصلاح تارة،كما أنها قد تنشر مفاهيم... إقرأ المزيد